مقالات

أهمية ممارسة الرياضة بشكل مستمر والطرق الخاصة بها

لقد كان الإنسان منذ القدم  يمارس أنواع متعددة من الرياضات المختلفة وقد كانت الحضارات القديمة والحديثة تعرف انواع مختلفة من الرياضات بكل أشكالها المتعددة فقد تكون تمارس نوع من الرياضة وأنت لا تدري انك تمارسه في حياتك اليومية فحين تذهب لتأدية عملك فإنك تمارس رياضة المشي والجري احياناً وحين تصلي فإنك تمارس نوعاً من الرياضات المتنوعة وقد نجد العديد من الناس يطرحون أسئلة متعددة حول أهمية الرياضة في الحياة وهل تلعب دور في التقدم, بسبب اهمية ممارسة الرياضة الكبيرة بالنسبة للإنسان.

معلومات عن أهمية  ممارسة الرياضة 

نجد ان ممارسة الرياضة أهمية كبيرة في حياتنا على المستوى الصحي والبدني والنفسي ففي الجانب الصحي فهي تنشط الدورة الدموية التي تساعد على تقوية الذاكرة و التركيز و تهدئة الأعصاب وتقوية العضلات وهي تجعل الجسم في صورة حسنة وصحية وعلى الجانب النفسي نجد أن للرياضة اهمية في تحسين المزاج و القدرة على تحدي العقبات والأزمات المتكررة في حياتنا العادية ولها اهمية في جعل الجسم معافى وتتجنب الإصابة بالأمراض المختلفة وتزيد من تقوية الجهاز المناعي الذي يعمل على مقاومة الفيروسات والأمراض  التي يتعرض لها الإنسان في حياته العادية كالضغط والسكر وأمراض العضلات الغضروف وخشونة الأربطة والركبة والم في الظهر.

 للرياضة أهمية في انقاص الوزن وتثبيته فتستطيع أن تحصل على جسم متناسق بالاستمرارية في ممارسة الرياضة  والرياضة تعمل كتعزيز للسلوك السوي المتناسق الإيجابي الذي ينظر للحياة بنظرة الحب والسعادة والالفة وتزيد من الشعور بالثقة بالنفس وهي تعمل كوسيلة مهمة لملء الوقت الفارغ و تكوين علاقات اجتماعية  وتحسن من عملية الإخراج والأيض وتعمل على تأخير الشيخوخة والإصابة بالزهايمر وعلى مستوى التحصيل الدراسي فهي تزيد وتحسنه.

اختلاف الانشطة الرياضية وتنوعها يختلف من رياضة لأخرى فكل نوع رياضة  له خصوصية خاصة بها وذلك يسبب حيرة للشخص الذي يختار ان يمارسها, والرياضة من الانشطة الهامة جداً في حياتنا والتي ينبغي على كل شخص أن يلتزم بأدائها بشكل يومي فهي ليست جانب ترفيهي فقط ولا من اجل تسلية الوقت ولكن هي ذات فائدة كبيرة.

تعد الرياضة كقطعة من الاسفنج التي تقوم بامتصاص المواقف والأفكار السلبية التي تتراكم بداخل الإنسان من المواقف والمشاكل الحياتية المختلفة والتي يمر بها بشكل يومي, ونجد ان هناك اهتمام كبير جداً من دول العالم المختلفة بالرياضة وممارستها وتطبيقها وانتشار العديد من الأبحاث والدراسات حول أهمية الرياضة في علاج العديد من الأمراض وعلى الجانب الآخر نجد تهافت العالم العربي في زيادة التكنولوجيا في حياتهم لتوفير الراحة والكسل والخمول وذلك لان كلما زادت نسبة الرفاهية قلة نسبة النشاط البدني ويهمل الرياضة.

الرياضة هي الحل والاهتمام بها هو سبيل النجاة من الغرق في مستنقع الخمول فهي ذات مجهود بدني وجسمي وعقلي ويوجد العديد من  التمارين المختلفة التي من الممكن ممارستها والانتظام عليها كالمشي وألعاب القوى والسباحة.

أهمية ممارسة الرياضة بشكل مستمر والطرق الخاصة بها
أهمية ممارسة الرياضة بشكل مستمر

الرياضة تساعدك علي الصبر والتحمل

قد يظن العديد من الاشخاص ان الرياضة تساعد على تقوية الجسم فقط والتحسين من الشكل العام له, ولكن أهمية ممارسة الرياضة للإنسان تتعدى الشكل الخارجي, حيث انه عندما تقوم بممارسة الرياضة فيقوم الجسم باستهلاك طاقة مخزنة بداخله في أداء التمارين

والرياضة لها دور في تنشيط الدورة الدموية فبالتالي يكون قادراً على أخذ احتياجاته من الأكسجين، وإن لم تتوافر لديك اللياقة فإن قلبك ورئتيك تكون بحاجة لبذل مزيداً من المجهود خلال النشاط الرياضي الجسماني, ويتم تصنيف الأنشطة أنواع ثلاثة وهم أنواع رئيسية:

  • النوع الأول هو الذي يعتمد في أنشطته على وجود اكسجين, من أمثلتها(المشي، السباحة، الجري) وتعتبر تلك الرياضة لها العديد من المزايا مثل, تخفف من الضغط العصبي, تزيد من كفاءة التمثيل الغذائي, تنشيط عضلة القلب, كما انها تعتبر من الانشطة السهلة التي يمكن ان يقوم بها اي شخص.
  • النوع الثاني الأنشطة التي تعتمد على الطاقة اللاهوائية, من أمثلتها(رفع الأثقال، تمارين الضغط) ومن مزاياها, تزيد من كفاءة التمثيل الغذائي, تزيد من كثافة العظام, ولكن لا يستطيع أي شخص القيام بها. 
  • النوع الثالث أنشطة المرونة والليونة, ومن مزاياها( أنها  تقلل من نسبة التعرض للإصابة, تعمل على تحسين أداء الإنسان) والتي تعتبر من الانشطة التي يفضل ان يقوم بها الأشخاص صغار السن. 

الرياضة ومدى تأثيرها على حياة الأطفال   

إن أهمية ممارسة الرياضة لدى الأطفال كبيرة جداً حتى لو كانت تلك الاهمية لا يعلم بها العديد من الاهالي, فقد تحتل مكانة الرياضة لدى كثير من الاطفال اهمية بالغة لديهم فهي تعتبر عادة من أهم العادات التي يمارسها ويحرص عليها ولكن للأسف كثير من الأمهات لا  يدركون أهميتها

فللأسف الطفل في حالة عدم ممارسته للرياضة يظل حبيسا في دوامة لا تنتهي، فما بين مدرسة صباحا، ودروس واستذكار طيلة اليوم، فيصبح حبيسا في جدران منزله، أو جدران مدرسته،وهذه تلك بمثابة دوامة تجعل الطفل بلا روح طفولية وذو ذكاء مخفض,حيث انه يوجد أثر كبير عند ممارسة الرياضة على الصحة الجسمانية للطفل حيث أنها تؤثر في:

  • اللعب والرياضة يعملان على تنمية العضلات وتقوية الجسم، وهنا يؤكد كثير من العلماء أنه يحدث للطفل من خلال اللعب تكامل بين  والتي تتضمن التفكير, وبين الوظائف المختلفة للجسم كالوظائف الحركية والعقلية والجسمية, فكلما زادت النسبة الفعلية ممارسة الطفل للرياضة زادت نسبة نموه بشكل فعلي ومستقر.
  • ونجد أن الرياضة تعمل على تحسين الأخلاق وبث الروح الحسنة بين الاطفال والكبار والاخلاق الطيبة, فإن للرياضة أثر كبير على تحسين والوصول للصحة النفسية لدى الأطفال فلها آثار نفسية متنوعة ومنها أنها مصدر هام لتفريغ الشحنات السالبة التي يحصل ويتعرض لها الطفل في حياته اليومية العادية أو من المشاكل الاسرية او ضعف تحصيله الدراسي.
  • كما انه عندما يقوم الطفل بممارسة رياضة يفضلها فان هذا الامر يساعده بشكل كبير على  تقليل نسبة الاندفاع والميول العدائية وغيرها من السلوكيات الخاطئة, خصوصاً عند ممارسة أحد أنواع الرياضات الجماعية التي تقوم بغرز التعاون في نفوس الأطفال. 

ولذلك وفي نهاية حديثنا عن اهمية الرياضة في حياة الطفل فينبغي أن تنصح الأمهات والآباء من ضرورة توفير فرص لممارسة الطفل الرياضة لما لها من أثر هام وكبير في حياتهم من الناحية النفسية والجسدية, ويجب أن يختار هذا الطفل الرياضة التي يقوم بممارستها بنفسه حتى يكون محب لها ويستطيع ان يقوم بتقديم الافضل فيها, كما ان الاطفال الصغيرة يمكن أن يمارسوا اكثر من نوع من الرياضة إذا كانوا يريدون هذا الأمر. 

ان لممارسة الرياضة  اهميه كبيرة جداً, حيث ان الرياضة في حد ذاتها تعتبر هامة لحياتنا جميعاً كبار وصغار لا فرق بيننا ولها من الاهمية على المستوى الصحي والاجتماعي ما يدعونا للاهتمام بها حتى وان كان وقت ممارستها أقل ولكن لابد من دمجها في حياتنا العادية, كما انه يمكن ان تتم ممارسة الرياضة بشكل عادي على مدار اليوم حتى ولو كانت تلك الرياضة مجرد المشي البسيط.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق