معلومات ونصائحدليل التغدية

لماذا عليك تناول المعكرونة ؟

تظهر الدراسة أن أولئك الذين يأكلون المعكرونة لديهم نظام غذائي أكثر توازنا من أولئك الذين لا يأكلونها. تسمح لك بالوصول بسرعة إلى الشبع، وتساعد على استيعاب الفواكه والخضروات واللحوم الخالية من الدهون والأسماك بشكل أفضل.

المعكرونة هي مصدر المغنيسيوم وفيتامين ب والبروتين والألياف، خاصة في النسخة الكاملة، وعندما لا يتم طهيها لفترة طويلة. من خلال تكوينها، فإنها توفر الطاقة التي يمتصها الجسم ببطء، مما يساعد على الحد من الرغبة الشديدة في تناول الوجبات الخفيفة، كما أنها تحفز العبور المعوي.

المعكرونة جزء لا يتجزأ من معظم البرامج الغذائية لكمال الأجسام. فهي غنية بالكربوهيدرات البطيئة وتسمح بتطور العضلات. لأنها توفر الطاقة التي ستحتاجها أثناء التدريبات.

ومع ذلك، تشتهر المعكرونة أيضًا بالتسمين، ونسمع المزيد والمزيد عن عدم تحمل الغلوتين.

فماهي إذن أفضل طريقة لطهي المعكرونة؟ وكيف يمكنك الاستفادة منها مع الحفاض على نضامك الغذائي؟

selective focus photography of pasta with tomato and basil 1279330 1

6 نصائح مهمة قبل وضع المعكرونة على قائمة نضامك الغذائي

يفضل اختيار المعكرونة الكاملة

يمكنك أيضًا اختيار المعكرونة المصنوعة من دقيق الأرز حقيقة أنها تحتوي على بذور وألياف تجعلها أكثر صحة وغنية بالبروتين وأبطأ في الهضم. على الرغم من أن الطعم غريب بعض الشيء في البداية عندما لا تعتاد عليه.

انتبه إلى الكمية

تأكد من اختيار الحجم المناسب للطبق الخاص بك أو حجم التقديم، وإلا ستفجر السعرات الحرارية.جهِّز طبقك، وزن كمياتك ولا تنخدع بالعين التي تميل إلى التقليل والغش. تذكر أن السعرات الحرارية التي لا تحرقها أثناء نشاطك البدني سيتم تخزينها كدهون.

الطهي الغير كامل

ثَبُتَ أن مؤشر نسبة السكر في الدم في المعكرونة يزداد مع وقت الطهي. الحل هو عدم الإفراط في طبخهم حتى لا تزداد نسبة التخزين. وبالتالي فإن تعديل طريقة الطهي الإيطالية يضمن انخفاض معدل السكريات وتجنب زيادة نسبة السكر في الدم.

أضف الخضروات

لتجنب إحباط طبق المعكرونة الصغير، امزجه مع الخضار لإعطائه كمية كبيرة. ستشعر بأنك قد أكلت أكثر، وهو ما ستفعله، ولكن دون إضافة الكربوهيدرات إلى حصتك. يفضل أن تختار من الفلفل والباذنجان والكوسا والفطر والقرنبيط … أضف اللون دون المساس بنظامك الغذائي.

لا تنس البروتين

يمكنك أيضًا إضافة شرائح الدجاج أو السمك. هذه هي خيارات البروتينات الخالية من الدهون لإضافة نكهة أكثر إلى طبقك. سيعطونك انطباعا عن وجبة دسمة وكاملة دون إحباط.

يفضل استخدام البخار للطهي أو الطهي المشوي. بهذه الطريقة، لن يكون لديك سعرات حرارية زائدة وتناول وجبة متوازنة. إذا لم يكن ذلك ممكنًا، ففكر في إضافة شاكر البروتين إلى وجبة لا تحتوي على كمية كافية أو قليلة جدًا من البروتين.

احترس من الصلصة

يمكن أن تتحول الصلصة بسرعة إلى مصيدة للسعرات الحرارية. لذا تجنب الصلصات الجاهزة التي لا تعرف محتواها بالضبط بدلًا من ذلك، حاول صنع صلصات منزلية الصنع، مصنوعة من الطماطم الطازجة والثوم والأعشاب. أضف الليمون أو الفلفل الحار، إذا كنت من المعجبين، باستخدام القليل من زيت الزيتون، أو حتى مرق الدجاج أو الخضار لتخفيفه.

اقرء المزيد

كيف تتخلص من النحافة ـ 4 طرق لزيادة الوزن

أهم الأطعمة لزيادة الوزن بشكل صحي

نظام غذائي لزيادة الكتلة العضلية – بدون دهون

كيفية زيادة الكتلة العضلية بدون دهون

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق